ملل ومكتبة ومصادرة كتب!

21 مارس
 
 في المكتبة .. أشعر بتعب وملل لا أرغب بعمل أي شيء! .. فضلت الجلوس في غرفة المناقشة .. فتحت الابتوب وبدأت بقراءة رسائل بريدي .. والمرور على بعض المدونات..المكتبة في هذه الفترة تحاول أن تحدث بعض التغيرات (ماهي يعني .. الموظفين!)” كترسيخ” فكرة أن المكتبة مكان هادئ للقراة والإطلاع فقط وليست استراحة للتحدث او تناول الأكل ” ..
 جميل جدا .. وهذا هو المتعارف عليه في كل مكتبات العالم ..
 
 
الهــــــــــــــــــــدوء !
 
مؤخرا .. صدر قانون بعدم وضع الكتب الدراسية في طاولات المكتبة والإ ستتم مصادرتها من قبل الموظفين .. وبصراحة لا أعرف آلية استرجاعها .. “يدفعوا غرامة ولا بيعطوهم كتبهم مباشرة” ..( صح تذكرت .. ما أعرف كيف تسترجع الكتب المصادرة !! لازم أعرف إحتياط
 يعني عن أضطر أدفع مبالغ وأنا مفلسة !! ) 
 
لم أشهد موقفا لمصادرة كتب أبدا .. الإ اليوم وفي الطاولة المقابلة لي .. وضعت إحداهن كتبها وذهبت لمحاضرتها على أمل الرجوع إليها لاحقا بعد المحاضرة .. لكن ستتفاجأ المسكينة عندما لا تجد كتبها هناك .. طبعا دخل الموظف غرفة النقاش ” حيث أجلس” وسألني بصيغة غضب .. مالك هذي الكتب؟؟  لا .. ما مالي لو مالي أخليهن في صوب وأجلس أنا في صوب يعني !! طبعا ما قلتله الجزء الأخير .. بس قلته في داخلي !
 
ملاحظة بسيطة جدا ..
 
الكلية لا يوجد بها – إلى الآن- أدراج (دواليب) خاصة لكل طالب بحيث يضع ما لايحتاجه فيها ! والإستراحات صغيرة جدا إذا وضع الطلاب كلهم كتبهم فيها فلن يجدوا مكانا يستريحون فيه !
 
وبالتالي سؤال واحد لكم يا موظفيّ المكتبة ويا إدارة الكلية:
 
 لتغيير عادة أو منع سلوك معين من قبل الطلاب .. الأ يجب عليكم أولا توفير البديل الذي يغني الطالب – المسكين- عن ممارسة نفس السلوك؟؟
ثم أن الطالب – انا وهي وهو- لا يمكننا أخذ جميع الكتب والملفات والابتوب لحضور محاضرة من ساعة ونصف في فصل صغير !!! لا بد أن نضعها في مكان ونعود إليها لاحقا!
 
 
خلاصة الكلام:
 توفير دواليب ترا ما واجد مكلف .. أو عندي فكرة بدل ما تصرفوا آلاف على الإعلانات الورقية – حرصا منكم على دعم مشاريعنا- !! اصرفوها في شي مفيد كتوفير دواليب مثلا !! وحطوا نظام الإعلانات بشكل آلي عن طريق الإيميل منه ساهمنا في الحفاظ على البيئة الفقيرة ورحمناها من أطنان الورق اللي تتلقاها بشكل يومي .. ومنه ارتحنا أحنا الطلاب والأكثر أرتحتوا أنتوا من كتبنا وأغراضنا .. هااا مو قلتوا ؟؟
 
 
وبس شكرا لكم .. تراني وااجد ملانة وقلت أسولف معكم شويه بدل ما جالسة أكلم عمري
 
تحياتي
21\3\2010
 

13 تعليق to “ملل ومكتبة ومصادرة كتب!”

  1. نوف السعيدي 21 مارس 2010 في 5:42 م #

    ههه شر البلية ما يضحك.

    سيتغير الواقع….

  2. محمد الصالح 22 مارس 2010 في 5:18 ص #

    🙂

    وسعي صدرك .. هكذا حال طلاب الجامعة .. دائماً القوانين ضدهم في كل شيء🙂

  3. متعة الفشل 22 مارس 2010 في 6:18 ص #

    بعد متشائمه……

    السر في عزماتنا نحن الشباب ولا…تخبو العزائم عندما تعلو بها الهمم

    تحياتي

    • princess44 22 مارس 2010 في 7:49 م #

      لا ما متشائمة بالعكس هههه جالسة أسولف معهم .. بالضبط البركة فينا أحنا اللي نغير الواقع اللي ما يعجبنا .. يالله نتعاون ^__^ شكرا لك

  4. business man 22 مارس 2010 في 8:13 م #

    أنا مرة جلست اناقش امين المكتبة وين بنخلي الكتب .فقال أمين المكتبة أولا : طلاب وطالبات التجارة ما يستاهلوامكتبة مخلينها سوق .ثانيا : قالي أحنا ما مسؤلين وين يخلي الطالب كتبة . ثالثا : لو سخص جا المكتبة يريد يقراء وين بيجلس (عنده حق) . واخيرنا قال ليش ما تروحوا حال العميد وتخبروه إنكم تريدو مكان لوضع الكتب .

    • princess44 22 مارس 2010 في 8:26 م #

      شكرا لك بزنس مان .. صح ترا هو لازم نكلم العميد.. بإذن الله راح نكلمه احنا البنات وانتوا الشباب بعد كلموه🙂 وأكيد في حل لهالمشكلة .. وصح ما لهم علاقة موظفي المكتبة بس يتعاونوا على الأقل ويسمحولنا بوضعها في الطاولات بطريقة مرتبة -مؤقتا طبعا- لنهاية الدوام .. وقبل لا تغلق المكتبة يشوفوا الطاولات لو في كتب .. ساعتها يصادروهن بس إلى أن نحصل على دواليب خاصة .. هذا إذا حد فكر يسويلنا !!

  5. المنفى 23 مارس 2010 في 12:09 ص #

    في الحقيقة الطالب الجامعي كثيرا ما يعاني
    بالفعل كان أجدر أن تهتم الجامعة بهذه المسألة.

    لكن بإمكانكم أنتم طلاب الجامعة أن تحملوا حقائب على ظهوركم مثل ما كنتم تفعلون أيام المدرسة , تأخون كتبكم وأغراضكم حيثما أردتم بسهولة ويسر.
    ليس عيبا أن تحملوا هذه الحقائب, فهي وسيلة مريحة وعملية.

  6. عزيزة ! 24 مارس 2010 في 6:39 م #

    امممم : مشكلة غريبة !
    ألا يوجد خزائن للطلاب أو ( لوكرز ) ؟
    أم أن عددها قليل ؟

    • princess44 26 مارس 2010 في 5:17 م #

      اهلا عزيزة🙂 للأسف لا يوجد حسب ما ارى !
      الإ إذا كانت هناك دواليب وأنا لا أعلم عنها ^__^

  7. خوله 27 مارس 2010 في 8:56 م #

    الله يعينكم !!

    أهم شي خبرتينا ^_^

  8. متعة الفشل 29 مارس 2010 في 9:50 ص #

    اننا لا نستطيع ان نحل المشاكل بنفس الطريقة التي حدث بها

    والكلام لا طائل منة وتعليقات لا تزيد القضية لا تعقيدا يجب ان نفعل شي بختصار يجب ان يكون هنالك اقترحات…

    تحياتي

  9. stranger 1 أبريل 2010 في 8:20 م #

    يريدون حل المشكلة ولكن خلقوا مشكلة أخرى

    أصبح الإزعاج الذي يسببه موظفوا المكتبة أكبر من الإزعاج الذي يسببه الطلاب فلا تمر ساعة إلا ونسمع مكبر الصوت ينادي: ” نرجو الإنتباه… نرجو الإنتباه… على جميع الطلبة والطالبات الإلتزام بالهدوء”.
    كذلك الجدال الذي يدور بين الطلاب والموظفين لإسكات الطلاب أو عند محاولة الطلاب إستعادة كتبهم المسلوبة بدون وجه حق…

    الحل الوحيد هو نقل البوس مالهم “ما أعرف أيش اسمه” وعمل رفوف للطلبة لوضع كتبهم وكل الأمور بتكون على ما يرام..

  10. صور ميسي 4 نوفمبر 2010 في 9:38 ص #

    الله يعين

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: