كتاب شهر5 “2”

10 مايو
وأخيرًا استيقظ الدب
 وأخيرا استيقظ الدب

المؤلف/ عبد العزيز الفارسي

دار النشر/ مؤسسة الانتشار العربي

الحجم/ 101 صفحة (قطع صغير)

تقديم
ربما من أجمل ما يُمكن أن تصف به كتابًا ما هو شعورك القوي بالألفة معه. ويكون ذلك على عدة مستويات، فمن حيث السياق تجد أن المكان الذي يتحدث عنه الكتاب معروف لديك، والبشر ربما قابلتهم ذات يوم، واللغة التي يتحدثون بها هي نفسها التي تسمعها كل يوم. ومن حيث اللغة لا تشعر بأنها ثقيلة أو مبهرجة أو سطحية، بل مكتوبة لتدخل في وجدانك مباشرة. والقضايا التي يطرحها الكتاب هي ما يدور حولك، وفي بيتك، وفي رأسك. كم جميل أن تشعر بأن الكتاب مكتوب لك !

الكتاب
يضم الكتاب بين جلدتيه 7 قصص قصيرة، يتعرض فيها الفارسي إلى قضايا اجتماعية مختلفة في عُمان، بكل موضوعية وسلاسة وواقعية، مستخدمًا لغة مباشرة ودقيقة بعيدًا عن البهرجة والتأنيق.
يطرق الفارسي في أولى قصصه قضية الاستثمار وما يرافقه من مرض وهمّ وتردد، ورغبة في انتهاز فرص الربح (ع البارد المستريح)، وهي قضية قد أخذت حيزًا كبيرًا في المجتمع العماني في الآونة الأخيرة. أما القصة الثانية فتنظر في قضية “العين الحاسدة”، بأسلوب يشعر معه القارئ وكأن الكاتب يمازحه ويراوغه بسرد القصة من موقفين متوازيين. أما القصة الثالثة فهي مبنية على أشهر قصص الفارسي “عمتي لا تعرف نجيب محفوظ”، حيث تبقى الشخصية الرئيسة (العمة) وتمارس دورها الحكائي بأسلوب شيق جدًا رغم أن القضية المطروحة ليست جديدة تمامًا، إلا أن هناك فكرة رئيسة أخرى متروكة لقراءتكم. وينتقل الفارسي في قصته التالية إلى قضية شديدة الأهمية في المجتمع العماني، ألا وهي الديون والقروض البنكية، ثم يثبت الفارسي قدرته على السخرية في قصتي “الحريق” و “التحدي”. أما القصة الأخيرة في هذه المجموعة فتتناول قضية “محدثي النعمة” ممن اغتنوا فجأة بسبب الطفرة العقارية في منطقة الباطنة، وهي قضية ظهرت حولها الكثير من القصص العجيبة. يطرح الفارسي بحيادية تامة وواقعية وطرافة لاذعة في هذه القصة قضيتين هامتين قد تبدو الأولى واضحة والأخرى مهموسة، متروكة أيضًا لقراءتكم.

المؤلف
عبدالعزيز الفارسي طبيب وقاص وكاتب. صدرت له أربع مجموعات قصصية هي “جروح منفضة السجائر” (2003)، و “العابرون فوق شظاياهم” (2005)، و “لا يفل الحنين إلا الحنين” (2006)، و “مسامير” (2007) إضافة إلى رواية “تبكي الأرض يضحك زحل” (2007). هذا وله كتابان بالاشتراك مع سليمان المعمري (مذكوران في التعريف بسليمان المعمري أعلاه). حصل الفارسي على عددٍ من الجوائز القصصية محليا وخليجيا، وحكّم في العديد من المسابقات الثقافية.

يعمل عبد العزيز طبيبا اختصاصيا أول في قسم الأورام الباطنية بالمركز الوطني للأورام في مسقط، و يشغل حاليًا منصب رئيس أسرة كتاب القصة في النادي الثقافي.

للحصول على الكتاب
1- النادي الثقافي الكائن بالقرم.
2- موقع نيل وفرات.

كتبت التعريف: زوان السبتي-نادي القراءة العماني

4 تعليقات to “كتاب شهر5 “2””

  1. عبدالمتبصر واجد جدا 10 مايو 2009 في 6:59 م #

    مجموعة قصصية جميلة جدا
    أنصح بقرائتها بشكل جدي .. فهناك تجد النبع

    شكرا أميرة .. دائما جديدة بالجديد

    • princess44 28 يونيو 2009 في 11:10 ص #

      العفو أخي …

      الشكر لنادي القراءة العماني … ولكاتب الملخص🙂

  2. Sam 26 يونيو 2009 في 8:56 م #

    اتممت قراءة هذه المجموعة قبل اسابيع خلت
    بالفعل عمل رائع للاستاذ عبدالعزيز الفارسي وأنصح بقرائتها

    شكرا =)

    • princess44 28 يونيو 2009 في 11:11 ص #

      العفو …🙂

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: